google.com, pub-8030460562218340, DIRECT, f08c47fec0942fa0

سوني: مبيعات PlayStation 4 تقترب من 100 مليون

سوني: مبيعات PlayStation 4 تقترب من 100 مليون

    سوني: مبيعات PlayStation 4 تقترب من 100 مليون

    PlayStation 4



    أعلنت مؤسسة سوني بواسطة نتائجها المالية للعام المالي 2018 عن أن مبيعات منصة PlayStation 4 قد بلغت إلى 96.8 مليون جهاز، الأمر الذي يجعلها قريبة من تقصي مبيعات تبلغ إلى 100 مليون جهاز أثناء الربع الآتي، الشأن الذي يشكل نقطة بارزة في سجلها، مثلما ذكرت وجود 36.4 مليون مشترك في خدمة PlayStation Plus.

    ونصحت المؤسسة اليابانية المستثمرين من أنها تتوقع تقصي مكاسب أدنى في العام القادم، مع احتمالية هبوط أرباحها التشغيلية في ميدان الألعاب بنسبة 10 في المئة أثناء الربع الآتي، حيث تباطأت مبيعات PlayStation 4، إضافة إلى التكليفات المتعلقة بتحسين PlayStation 5.

    ويظهر أن منصة PlayStation 4 على وشك تخطى منصة PlayStation الأصلية، التي أنجزت مبيعات بلغت إلى 102.49 مليون جهاز، في حين تتربع منصة PlayStation 2 في القمة، مع مبيعات بلغت إلى زيادة عن 155 مليون جهاز.

    وما زال بإمكان منصة PlayStation 4 تخطى Wii، و PlayStation الأصلية، إلا أن الاقتراب من منصة PlayStation 2 من الممكن أن يكون بعيد المنال، خاصةً أنه من غير المتوقع حصول المنصة على أي ألعاب أساسية كبرى ذلك العام، مثلما لن تبقى سوني – مثلما جرت العادة – أثناء فاعليات لقاء الألعاب E3 لذلك العام.

    وباعت مؤسسة سوني 17.8 مليون جهاز PlayStation 4s أثناء السنة المالية الأخيرة، الأمر الذي شكل هبوطًا بالمقارنة مع المبيعات التي بلغت إلى 19 مليون جهاز أثناء العام المالي الماضي 2017.

    وتستعد سوني للانتقال إلى المنصة الآتية، المفترض تسميتها PlayStation 5، أو PS5، لكنها نوهت حتّى الجيل الأتي من منصة بلاي ستيشن PlayStation لن يكون مستعدًا للإصدار عام 2019.

    وأعلن تاكاشي موتشيزوكي Takashi Mochizuki، المراسل التقني في جريدة وول ستريت جورنال على موقع تويتر؛ أن المؤسسة أخبرت المراسلين، أثناء جلسات الأسئلة والأجوبة، بأنها لن تطلق منصة PS5 أثناء الاثني عشر شهرًا المقبلة.

    وأفادت المؤسسة عن طريق توثيق أرباحها أن إيرادات المبيعات للعام المالي 2018 وصلت 78.14 مليار دولار، بزيادة قدرها واحد في المئة عن العام الماضي، وتشكل الألعاب أشد قطاع في المؤسسة، الأمر الذي يقصد أن أي تضاؤل يلحق بذلك القطاع من الممكن أن يكون له تداعيات هائلة على سوني، والقطاعات الأضعف، مثل التليفونات المحمولة.

    وشهد قطاع التليفونات المحمولة هبوطًا في الإيرادات بنسبة 31 في المئة أثناء العام المنتهي بتاريخ 31 شهر مارس 2019، ويعزى ذلك الهبوط على نحو رئيسي إلى هبوط أعداد وحدات Xperia المباعة إلى النصف، من 13.5 مليون وحدة في العام المالي الماضي، إلى 6.5 مللايين وحدة على مدار الاثني عشر شهرًا الفائتة.

    ويعني ذلك أن سوني قد شحنت 1.1 مليون جهاز Xperia لاغير في الربع الأخير، وأدى هذا إلى خسائر أعلى، مع مبالغة خسائر التشغيل على العموم.

    وشددت المؤسسة أنها تدبر لتقليص نفقات التشغيل داخل قسم التليفون المحمول بنسبة 50 في المئة، مع تدبير لتغيير قسم التليفونات المحمولة إلى قطاع فائز خلال فترة الاثني عشر شهرًا المقبلة. وسيساعد قلص عدد القوى التي تعمل في التليفونات المحمولة إلى النصف على تقصي هذا.

    وقد كانت المؤسسة اليابانية قد أطلقت منصة PlayStation 4 للمرة الأولى في شهر شهر نوفمبر 2013، محققة فوزًا عظيمًا لسوني، وأصبحت منصة الألعاب المنزلية رقم 4 الأكثر مبيعًا كليا، عقب منصة Wii، التي أنجزت مبيعات بلغت إلى 101.63 مليون جهاز.

    وقالت المؤسسة: إنها سرعت تدابير إيقاف الإصدار في مصنعها ببكين، إضافة إلى التأكيد على أنها انسحبت من مجموعة من المتاجر، بما في هذا الشرق الأوسط، وأمريكا الوسطى، وأمريكا الجنوبية، مع التركيز على الأنحاء الهامة شرقي آسيا، ودولة اليابان، وأوروبا.


    وتخطط سوني لدمج مجموعة من أعمالها الإلكترونية في قسم واحد يسمى “سلع وحلول الإلكترونيات” EP&S، مضمونة مواصلتها الكشف عن تأدية أعمالها في ميدان التليفونات المحمولة في الوقت الجاري، وأنها تدبر لشحن 5 ملايين وحدة Xperia ذلك العام، دون تنبأ حصول أي تغير سريع في التليفونات المحمولة.

    إرسال تعليق

    �����
    �����
    �����
    �����
    google.com, pub-8030460562218340, DIRECT, f08c47fec0942fa0 google.com, pub-8030460562218340, DIRECT, f08c47fec0942fa0